نائب وزيرة التخطيط: يجب الاهتمام بالبعد البيئي في المشروعات الاستثمارية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

التقي الدكتور أحمد كمالي نائب وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية بممثلي مشروع «بناء القدرات الوطنية لتعزيز المشاركة العامة لتحقيق اتفاقيات ريو المرحلة الثالثة»CB3«التابع لوزارة البيئة، برئاسة الدكتور أحمد وجدي مدير المشروع، وبمشاركة الدكتور محمد بيومي مدير برامج تغير المناخ ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وذلك بهدف تعزيز التعاون بين الوزارة والمشروع.

تناول اللقاء الخطة الاستثمارية للدولة، والتدريب الذي سيتم عقده للكوادر الحكومية على هامش إعداد الخطة، كما تطرق اللقاء إلى الاتفاق الذي تم بين وزيرتي التخطيط والتنمية الاقتصادية والبيئة بتوجيه خطابات للوزارات بتشكيل فرق عمل معنية بالتنمية المستدامة، وتوجيه خطاب للجهاز المركزي للتنظيم والادارة للعمل على أن تكون فرق العمل المشار إليها ضمن وحدة التخطيط الاستراتيجي بهيكل الوزراتت المختلفة، وبما يسرع من عملية تضمين مفهوم التنمية المستدامة بأبعاده الاقتصادية والاجتماعية والبيئية في التخطيط الاستراتيجي للدولة.

كما أكد كمالي على أهمية دراسات الجدوى للمشروعات من الناحية التنموية، وكذا دراسات تقييم الأثر البيئي والاستدامة للمشروعات، مضيفًا أن عملية الإعداد لإطلاق مصر «السندات الخضراء» كإحدى الدول الرائدة في الشرق الأوسط وأفريقيا، أظهرت أن حوالي 14% من المشروعات في الخطة الاستثمارية للدولة للعام 2020-2021 يمكن تصنيفها كمشروعات خضراء ترتبط بالبعد البيئي، ومن المستهدف أن يصل هذا الرقم إلى 30% خلال عامين، مؤكداً على أهمية أن تتخذ الحكومة المبادرة بتطبيق تلك المعايير على المشروعات الحكومية، الأمر الذي سيسهم في تحسين الوضع البيئي في مصر ودمج البعد البيئي بشكل أفضل في كافة المشروعات الممولة من الحكومة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق