«زى النهارده».. وفاة ضياء الدين داوود 6 أبريل 2011.

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

في 27 مارس 1926 في الروضة، مركز فارسكور بدمياط، ولد مؤسس ورئيس الحزب الناصرى ضياء الدين داوود، وتخرج في حقوق القاهرة عام 1949، وبين عامى 1964 و1971 انتُخب عضواً بالبرلمان عن دائرة فارسكوروفى 1968 عين وزيرا لشؤون مجلس الشعب، ثم وزيرا للشؤون الاجتماعية في 1968 وتولى عملية تهجير أبناء مدن القناة لمحافظات مصر،بعد نكسة يونيو 1967وفى 15مايو1971تم القبض عليه مع عشرات القيادات التي عملت في عهدعبدالناصر، ووصفها السادات بـ«مراكز القوى»، وبقى معتقلاً من 1971 حتى مطلع الثمانينيات من القرن الماضى، وأنصفه القضاء بإسقاط قرار السادات بعزله سياسياً هو ومجموعة 15 مايو وحرمانهم من ممارسة العمل السياسى.وساهم داوود في تجربة الحزب الاشتراكى العربى الناصرى تحت قيادة فريد عبدالكريم، ثم خاض انتخابات مجلس الشعب في 1990، وفاز باكتساح في دائرة فارسكور بدمياط.

ثم أسس الحزب الديمقراطى العربى الناصرى في 1992، وأصبح رئيساً له، وظل في خندق المعارضين لمبارك ونظامه ولمشروع الخصخصة السياسية والاقتصادية التي أدت لمزيد من الفقركما عارض كامب ديفيد، مما أدى إلى إسقاطه في الانتخابات البرلمانية عام 2005 بعد ذلك، حيث كان آخر ظهور له بانتخابات مجلس الشعب 2005 عن دائرة فارسكور في معركة عنيفة، وتعرض فيها شخصيا للاعتداء من جانب أجهزة أمن وعقب هذه الانتخابات لزم ضياء الدين داوود منزله في فارسكور، فيما يشبه العزلة الاختيارية في السنوات الخمس الأخيرة التي غاب فيها عن العمل العام، وتوفى «زى النهارده» في 6 إبريل 2011.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

أخبار ذات صلة

0 تعليق