ديجو سيميوني يحطم الأرقام داخل كتيبة أتلتيكو مدريد

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

واصل المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني، كتابة اسمه بأحرف من ذهب في تاريخ أتلتيكو مدريد. وبانتصار فريقه الثمين في عقر دار فياريال بثنائية نظيفة، مساء الأحد بالجولة 25 لليجا، عادل سيميوني رقم أسطورة التدريب الراحل في تاريخ النادي المدريدي، لويس أراجونيس، في عدد الانتصارات في كل البطولات.

ورفع الـ«تشولو» إجمالي انتصاراته مع الفريق المدريدي إلى 308 مباريات، ليعادل الرقم القياسي لأسطورة النادي سواء كلاعب أو كمدرب، والذي فارق الحياة أول فبراير 2014.

ورغم نجاح سيميوني في معادلة رقم أراجونيس، إلا أنه يتفوق على المدرب الراحل بأنه حقق هذا الرقم خلال عدد مباريات أقل بإجمالي 512 مقابل 612 مباراة لأراجونيس، وبمعدل أفضل للانتصارات بلغ 60.15% (308 انتصارا و120 تعادلا و84 خسارة)، مقابل 50.32% للمدرب الراحل (308 انتصارات و135 تعادلا و169 خسارة).

كما أن المدرب الأرجنتيني يتفوق بأنه حقق هذا الإنجاز خلال فترة أقل: 9 مواسم منذ جلوسه على مقعد المدير الفني للأتلتي في ديسمبر 2011، بينما تولى أراجونيس تدريب أتلتيكو على مدار 15 موسما خلال 4 حقبات (1974-80 و1982-87 و1991-93 و2001-03).

ومنذ ذاك اليوم قاد سيميوني الفريق لدخول مرحلة جديدة من النجاحات، ومن الأرقام القياسية في تاريخ النادي العريق، من بينها المدرب الأكثر حصدا للألقاب عبر تاريخ النادي المدريدي الطويل الممتد لأكثر من 117 عاما، برصيد 7 ألقاب بواقع لقب في الليجا (2013-14)، ومثله في كأس الملك (2012-13)، وكأس السوبر الإسباني (2014) محليا، وقاريا الدوري الأوروبي مرتين (2011-12 و2017-18)، ومثلهما في كاس السوبر الأوروبي (2012 و2018). بينما توج أراجونيس مع الأتلتي بستة ألقاب، بواقع لقب قاري (الإنتركونتيننتال في 1975)، و5 محلية بواقع لقب في الليجا، و3 في كأس الملك ولقب في كأس السوبر الإسباني.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    181,829

  • تعافي

    140,460

  • وفيات

    10,639

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق