للاستفادة من فارق سعر العملة.. شقيقان يجمعان مدخرات المصريين العاملين بالخارج

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

ضبطت مباحث الأموال العامة، الأربعاء، متهمًا بتجميع مدخرات المصريين العاملين بإحدى الدول بالعملة الأجنبية، بمساعدة شقيقه الذي يعمل بتلك الدولة، واستبدالها بما يعادلها بالجنيه المصري قبل توصيلها لذوي العاملين من أبناء قريته والقرى المجاورة في سوهاج، مقابل عمولة مالية.

أكدت معلومات وتحريات فرع الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بجنوب الصعيد، قيام كل من حاصل على دبلوم، مقيم بدائرة مركز شرطة المنشاة بمحافظة سوهاج، وشقيقه الذي يعمل بالخارج بإحدى الدول، بتجميع مدخرات المصريين العاملين بالخارج بالعملة الأجنبية، من خلال الثاني، وإرسالها للأول على حسابه البنكي أو مع العائدين من الخارج ليقوم باستلامها واستبدالها بما يعادلها بالجنيه المصري خارج نطاق السوق المصرفية وبأسعار السوق السوداء وتوصيلها لذوي العاملين بالخارج من أبناء قريته والقرى المجاورة مقابل عمولة مالية، فضلًا عن الاستفادة من فارق سعر العملة، مما يعد عملًا من أعمال البنوك بالمخالفة للقانون.

بتقنين الإجراءات تمكنت قوة أمنية من ضبط المتهم الأول، وبمواجهته أقر بنشاطه بالاشتراك مع شقيقه.
تحرر المحضر اللازم وتولت النيابة العامة التحقيق.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    183,010

  • تعافي

    141,347

  • وفيات

    10,736

أخبار ذات صلة

0 تعليق