تأييد العقوبة التأديبية لــ«عميد آداب إحدى الجامعات» لخروجه على مقتضى الواجب الوظيفي

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أيدت المحكمة التأديبية لمستوى الإدارة العليا قرار مجازاة عميد كلية الآداب بإحدى الجامعات الحكومية بعقوبة اللوم، لقيامه بقبول ٦ طلاب بقسم اللغة الفرنسية رغم عدم حصولهم على الحد الأدنى للقبول وعدم استيفائهم الشروط المقررة من قبل القسم.

صدر الحكم برئاسة المستشار حاتم دَاوُدَ نائب رئيس مجلس الدولة وسكرتارية محمد حسن.

قالت المحكمة إنه ثبت لديها ورود شكوى بمخالفة الطاعن لقواعد القبول بقسم اللغة الفرنسية بالكلية، إذ قَبِل ستة طلاب بالقسم رغم حصولهم على أقل من أربعين درجة في امتحان اللغة الفرنسية بالثانوية العامة وأقل من (72) درجة في المجموع الاعتباري للغتين الفرنسية والإنجليزية، وذلك دون عرض الأمر على مجلسي القسم والكلية، ودون إعلام باقي الطلاب ممن لم يُقبلوا بالقسم بناء على تلك المعايير المقررة، فكانت موافقته على مسيؤوليته الشخصية؛ وبناء عليه أشّر رئيس الجامعة بإحالة الطاعن للتحقيق، وبمواجهته أقر بقبول الطلاب نافيا عن نفسه ارتكاب ما يخالف مقتضيات وظيفته، معللا تصرفه بأنه جاء تيسيرا على الطلاب وحرصا على مظهر الجامعة أمام المجتمع المدني، وأنه لو تقدم الطلاب الذين لم يتم قبولهم بناء على المعايير السابقة لقُبلت التماساتهم، إلا أنهم ارتضوا الأمر وحولوا إلى أقسام أخرى؛ وبعرض التحقيقات على رئيس الجامعة أصدر قرار مجازاته باللوم.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    166,492

  • تعافي

    130,107

  • وفيات

    9,360

أخبار ذات صلة

0 تعليق