ستحتاج لـ 6 نقاط يا هاندانوفيتش.. ريال مدريد يُسقط إنتر بالقاضية

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عقّد ريال مدريد موقف إنتر في الوصول لثمن نهائي دوري أبطال أوروبا بتحقيق فوزه الأول على ملعب جوسيبي مياتزا بنتيجة 2-0 في الجولة الرابعة.

في المؤتمر الصحفي أمس قال سمير هاندانوفيتش قائد إنتر إن الفريق يحتاج لـ 7 نقاط من أجل التأهل إلى ثمن النهائي.

خسر الأفاعي 3 نقاط وصار لزاما عليهم الفوز في المباراتين المقبلتين من أجل التأهل، بعدما توقف رصيد الفريق عند نقطتين في قاع الترتيب.

بينما حصد ريال مدريد 6 نقاك من منافسه المباشر ذهابا وإيابا ساهمت في رفع رصيده إلى 7 نقاط في المركز الثاني.

ويحتل بوروسيا مونشنجلادباخ الألماني صدارة الترتيب برصيد 8 نقاط بينما يحتل شاختار دونتسك الأوكراني المركز الثالث برصيد 4 نقاط.

التشكيل

ثنائية "لا-لو" بدأت في التشكيل الهجومي للإنتر، بينما تواجد ميلان شكرينيار وستيفن دي فري في الخط الخلفي.

في المقابل عاد ريال مدريد لخطة 4-2-3-1، إذ تواجد ماريانو دياز في الهجوم وخلفه إدين هازارد ومارتن أوديجارد

وصف المباراة

تمريرة من توني كروس إلى ناتشو الذي توغل داخل منطقة جزاء إنتر، لكن برعونة يٌسقطه نيكولو باريلا ليحصل الملكي على ركلة جزاء.

البلجيكي إدين هازارد انبرى للكرة أمام سمير هاندانوفيتش وأودع الكرة في الشباك بالدقيقة السابعة متقدما بالهدف الأول.

وأصبح البلجيكي أول لاعب في ريال مدريد يسجل من ركلة جزاء في دوري أبطال أوروبا دون كريستيانو رونالدو وسيرخيو راموس منذ البرازيلي كاكا في 2009.

إنتر بدأ محاولاته الهجومية لكن على استحياء على مرمى تيبو كورتوا، التشيلي أرتورو فيدال في الدقيقة 33 طالب بركلة جزاء واعترض بشدة على قرار الحكم الإنجليزي أنتوني تايلور الذي أشهر البطاقة الصفراء مرتين خلال أقل من نصف دقيقة ليخرج التشيلي مطرودا.

التشيلي صار ثالث لاعب يتعرض للطرد في دوري أبطال أوروبا مع 3 فرق مختلفة (إنتر وريال مدريد وبرشلونة) بعد زلاتان إبراهيموفيتش وباتريك فييرا.

ضربة قوية تعرض لها إنتر في الشوط الأول، ومع بداية الشوط الثاني أجرى أنطونيو كونتي تغييرين لتغيير شكل الفريق فأشرك دامبروزيو بدلا من أليساندرو باستوني وكذلك إيفان بيريشيتش بدلا من لاوتارو مارتينيز.

رد ريال مدريد جاء بتغييرين من زيدان في الدقيقة 59 بنزول رودريجو بدلا من ماريانو دياز وكاسيميرو بدلا من أوديجارد.

تغييرات أتت ثماها سريعا بعد 32 ثانية فقط، بهدف تسبب فيه رودريجو وسجله أشرف حكيمي بالخطأ في مرماه، لتصبح النتيجة 2-0.

محاولات إنتر لم تسفر عن أي شيء رغم تغييرات كونتي بنزول سينسي وإريكسن في الدقائق الأخيرة ليسقط إنتر بالضربة القاضية بعد مرور 4 جولات.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق