بيلاروسيا تعلق على عقوبات الاتحاد الأوروبي

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

صرح المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية البيلاروسية، أناتولي جلاز، اليوم الجمعة، أن بلاده تدرس العقوبات الجديدة التي فرضها الاتحاد الأوروبي على مينسك، ولن يمر هذا القرار دون رد، وفي أقرب وقت ممكن.

 

وقال المتحدث : "نحن الآن ندرس كل شيء بهدوء وبعناية. وهذا القرار لن يظل بلا إجابة بالتأكيد، وفي أقرب وقت ممكن".

 

وفرض الاتحاد الأوروبي، اليوم الجمعة، وبصورة رسمية حزمة عقوبات فردية ضد بيلاروسيا، تتضمن

الرئيس البيلاروسي، ألكسندر لولكاشينكو، وذلك وفقا لوثيقة نشرها الاتحاد الأوروبي.

 

وتشمل حزمة العقوبات أيضاً، نجل رئيس بيلاروسيا و 13 شخصا آخرين.

 

وتتضمن العقوبات منع الأشخاص المدرجين في القائمة من السفر إلى دول الاتحاد الأوروبي، كما تتضمن تجميد أصولهم في الاتحاد الأوروبي إن وجدت.

 

ويشار إلى أن ألكسندر لوكاشينكو، رئيس بيلاروسيا أعلن، الجمعة الماضية، أن السياسة

الخارجية لبيلاروسيا كانت وستظل متعددة الاتجاهات، ولكن مينسك لن تدير ظهرها لروسيا أبدا.

 

 ونقلت وكالة "بيلتا" في موقعها عن لوكاشينكو، قوله في اجتماع لمنتسبي وزارة الداخلية: "لقد كان لدينا وسوف يكون لدينا سياسة خارجية متعددة الاتجاهات".

 

وأضاف لوكاشينكو: "لأنه من المستحيل للطيور أن تطير بجناح واحد، ونحن المركز الجغرافي لأوروبا، إلى أين نذهب؟ يجب على روسيا أن تفهمنا تماماً، لأن لديهم نسر برأسين قاصدا شعار روسيا المتمثل بنسر له رأسين، والذي يعبر عن مساحة روسيا الكبيرة والتي تمتد من قارة آسيا إلى أوروبا.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق