زالت نشوة بارتوميو.. برشلونة يتعثر أمام باتشيكو و9 آخرين

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تعادل برشلونة أمام مضيفه ديبورتيفو ألافيس بهدف لكل طرف في ملعب مينديزوروتزا بالجولة الثامنة من الدوري الإسباني.

لويس ريوخا افتتح التسجيل في الشوط الأول، وسجّل أنطوان جريزمان التعادل في الشوط الثاني.

ليكتفي برشلونة برفع رصيده إلى 8 نقاط في المركز 12، فيما رفع ألافيس رصيده إلى 8 نقاط أيضا في المركز 13.

ليفقد برشلونة نقطته الثامنة من أصل آخر 9 نقاط تنافس عليها في الدوري الإسباني.

النادي الكتالوني خسر أمام خيتافي ثم ريال مدريد، قبل أن يتعادل مع ألافيس.

لتزول نشوة استقالة جوسيب ماريا بارتوميو رئيس النادي والتي أعقبها برشلونة بالفوز على يوفنتوس منتصف الأسبوع.

بينما أوقف ألافيس سلسلة 8 هزائم متتالية أمام برشلونة بفضل حارسه فيرناندو باتشيكو بطل المباراة الذي أقدم على عدة تصديات إعجازية.

ولعب ألافيس حوالي نصف ساعة من المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد لاعبه خوتا، فترة شهدت إعصارا هجوميا من برشلونة.

عودة الحرس القديم

عاد سيرخيو بوسكيتس وجيرارد بيكيه لتشكيل برشلونة الأساسي، بعد أن غاب الأول لقرار فني، والثاني للإيقاف عن مواجهة يوفنتوس منتصف الأسبوع.

كما عاد الشاب أنسو فاتي للتشكيل الأساسي على حساب بيدري، وتواصل ظهور عثمان ديمبيلي وأنطوان جريزمان إلى جوار ليو ميسي.

في المقابل انتهج بابلو ماتشين مدرب ديبورتيفو ألافيس تشكيلة دفاعية بالاعتماد على 3 قلوب دفاع، ومهاجم وحيد هو البرازيلي ديفرسون.

صمود

حاول برشلونة افتتاح التسجيل مبكرا في الدقيقة 13 بواسطة أنسو فاتي، لكن الجناح الشاب أهدر انفراده بالمرمى بغرابة وسدد خارج الإطار.

ألافيس رد بهجمة معاكسة في الدقيقة 17، فسدد إدجار مينديز من داخل منطقة الجزاء، لكن نيتو تصدى على مرتين.

أخطر فرص برشلونة في الشوط الأول جاءت في الدقيقة 23 عندما سنحت ركلة حرة مباشرة لـ ميسي من على حدود منطقة الجزاء.

ميسي واجه أسلوبا دفاعيا غير مألوف من ألافيس بإيقاف أكثر من لاعب على خط المرمى، فسدد كرة أرضية بذكاء شديد، لكن الفرنسي فلوريان لوجون أبعدها بأعجوبة قبل أن تسكن الشباك مباشرةً.

الخطأ القاتل

وبينما بحث برشلونة عن الهدف الأول، تلقى طعنة قاتلة من الخلف.

جيرارد بيكيه مرر إلى حارسه نيتو في مسافة ضيقة، والأخير فشل في تسلم الكرة، ليخطفها منه لويس ريوخا في الدقيقة 31 ويسجل في الشباك الفارغة.

فرصة التعادل سنحت لـ برشلونة في الدقيقة 43 بركلة حرة جديدة أقرب للمرمى هذه المرة، لكن ميسي سدد في الحائط البشري، لينتهي الشوط الأول على تقدُم أصحاب الأرض.

ثورة كومان

بين الشوطين، أجرى الهولندي كومان 3 تغييرات هجومية دفعة واحدة.

خرج سيرخيو بوسكيتس، وكليمنت لونجليه، وديمبيلي، ودخل ميراليم بيانيتش، وفرانسيسكو ترينكاو، وبيدري.

نوايا برشلونة الهجومية ظهرت سريعا للغاية، فسدد ميسي كرة قوية من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 48، تصدى لها باتشيكو وأبعدها إلى ركنية.

ميسي انبرى لتنفيذ ركلة حرة ثالثة في المباراة بالدقيقة 60، لكنه أطاح بها في المدرجات هذه المرة.

منعرج المباراة

في الدقيقة 62 جاءت نقطة التحوُل الكبيرة في المباراة، بحصول خوتا لاعب ألافيس على بطاقة صفراء ثانية عقب تدخله في حق بيكيه، وبالتالي مغادرته الملعب مطرودا.

في نفس الدقيقة، تغيّرت النتيجة، وسجل برشلونة هدف التعادل بواسطة أنطوان جريزمان الذي أنهى انفراده بمهارة بالغة.

ليقطع جريزمان سلسلة 10 مباريات متتالية دون تسجيل أو صناعة مع برشلونة، كما سجل هدفه الثاني فقط في آخر 20 مباراة له مع برشلونة.

إعصار برشلونة تواصل، فسدد ميسي بباطن القدم في الدقيقة 65، ليُجبِر باتشيكو على تصدٍ خارق الذي أبعد الكرة إلى ركنية.

كومان لجأ إلى دكة بدلائه مجددا، فدفع بـ سيرجينيو ديست بدلا من جوردي ألبا في الدقيقة 71.

باتشيكو بدوره واصل التألق، فتصدى لتسديدة قوية من أنسو فاتي في الدقيقة 78.

تلك كانت اللمسة الأخيرة لـ فاتي في الملعب، لأنه غادره مباشرةً تاركًا مكانه لـ مارتن برايثوايت في التغيير الخامس لـ برشلونة.

اللحظات الأخيرة من المباراة شهدت إعصارا، فهيأ ميسي كرة ذكية للغاية نحو ديست في الدقيقة 88 والأخير سدد بقوة، لكن باتشيكو تألق.

بيانيتش أطلق قذيفة جديدة بعد ثوانٍ، وباتشيكو أبعد الكرة بمهارة فائقة.

بيكيه بدوره حاول التهديد، فأطلق رأسية في اللحظات التالية، تم إبعادها بأعجوبة من على خط المرمى.

اقرأ أيضا:

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق