كيير بعد العودة: كانت 8 أشهر طويلة ولكنها ممتعة أحيانا

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أبدى سيمون كيير لاعب ميلان سعادته البالغة بعودته للمشاركة في المباريات مجددًا بعد غياب طويل لتعرضه لقطع في الرباط الصليبي.

وتعافى كيير وظهر في انتصار ميلان الودي على أوليمبيك مرسيليا مساء الأحد.

وقال كيير بعد المباراة: "أنا سعيد بالعودة بعد 8 أشهر، كانت رحلة طويلة جدا ولكنها ممتعة أيضًا في بعض الأشهر، حتى تكللت العودة مع الفريق بعد غياب طويل".

وأضاف عبر الموقع الرسمي لناديه: "أنا سعيد بالتواجد هنا مع زملائي، الآن أحتاج إلى التحسُن على المستويين الجماعي والفردي. أنا بخير، بالطبع أفتقد لنسق المباريات، فيمكنك أن تفعل كل شيء في التدريب لكن المباريات مختلفة. أحتاج إلى المشاركة وأن أتحلى بتركيز ذهني".

وتابع: "لقد سارت الأمور على ما يرام أمام خصم قوي يمتلك جودة كبيرة في الرقابة الفردية مثل أتالانتا وفيرونا. نتحسّن بدنيًا، ونعمل يوميًا على التحسن".

وأكمل: "الشباك النظيفة لا تتوقف فقط على المدافعين، بل يجدر الإشارة إلى دور خط الهجوم في الضغط المميز الذي يطبقه، هذا يعطينا أفضلية كبيرة في الخط الخلفي".

وأتم: "نعمل على تحسين الجانب الدفاعي في الفريق بأكمله، ندافع بشكل متقدم لكننا متماسكين".

وتعرض كيير خلال مباراة جنوى مطلع شهر ديسمبر الماضي.

وابتعد كيير عن الدور الثاني بالكامل للموسم الماضي الذي شهد تتويج ميلان بلقب الدوري الإيطالي بعد غياب 9 سنوات.

قائد منتخب الدنمارك صاحب الـ 33 عامًا يلعب في صفوف ميلان منذ انضمامه إليه قادمًا من إشبيلية عام 2020.

وخاض كيير مع ميلان 72 مباراة، سجل خلالها هدفا وصنع هدفين.

وسبق لـ كيير اللعب بأقمصة باليرمو، وفولفسبورج، وروما، وليل، وفنربخشة، وإشبيلية، وأتالانتا.

ويخوض ميلان مباراته الودية المقبلة أمام فيتشينزا يوم السبت، ثم يفتتح الدوري الإيطالي بمواجهة أودينيزي يوم 13 أغسطس.

اقرأ أيضا:

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق