وجيه أحمد: التحكيم المصري غير موجه.. وهذا ما يحتاج للتحسن مستقبلا

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شدد وجيد أحمد رئيس لجنة الحكام على أن التحكيم المصري غير موجه مشيرا إلى أن بعض الأشياء في حاجة للتحسن سواء تدريب الحكام أو جودة التصوير والكاميرات.

وقال وجيه أحمد في تصريحات لقناة أون تايم سبورتس: "التحكيم المصري غير موجه على الإطلاق، هناك بعض الأخطاء نعم وفي حاجة إلى التحسن ولكنها غير موجهة لأحد أو ضد أحد. كل المتواجدين في التحكيم المصري أشخاص محترمين وشرفاء".

وأضاف "أنا كمسئول عن لجنة الحكام لا يمكنني أن أوجه حكم ليقوم باحتساب حتى رمية تماس أو ضربة لركنية لفريق معين. ولا يمكن أن يضغط أي مسئول في أي ناد لإسناد مباريات فريقه لحكم معين، هذا كلام غير مسئول".

وواصل "هناك بعض الأخطاء في التحكيم وفي الكاميرات وجودة التصوير وعدم التدريب الكافي في وقت الأوقات نقيم معسكرا الآن لتجهيز المزيد من الحكام للعمل مع تقنية الفيديو وسيتم منح 74 رخصة جديدة بين حكام للساحة وحكام للفيديو".

واستكمل عن رفض بعض الأندية وجود حكام معينين "هناك أكثر من ناد اعترض على حكام وتولى نفس هؤلاء الحكام مبارياتهم فيما بعد ولكن لجنة الحكام تنتظر فقط الوقت المناسب لإسناد المباريات لهذا الحكم. ليس من الطبيعي ان يكون هناك حالة جدلية أو خطأ من حكم مع فريق تسببت في مشكلة ويسند إليه مباريات لهذا الفريق بعدها مباشرة".

واستطرد "تقنية الفيديو في حاجة إلى تطوير بالطبع وكذلك جودة التصوير وعربات تقنية الفيديو مع تطوير الحكام والتدريب الكافي أيضا".

وأتم "الموسم الماضي لم يكن متاحا إلا 21 حكما فقط للعمل مع تقنية الفيديو وبالتالي فعندما يخطئ أحد الحكام يتم إيقافه ولكن لفترة قصيرة فقط بسبب قلة العدد وهذا لن يتكرر في الموسم الماضي مع المعسكر التدريبي الذي سيحصل فيه حكام جدد على رخصة العمل مع تقنية الفيديو".

بطولة الدوري المصري انتهت 27 أغسطس الماضي بتتويج الزمالك باللقب الـ13 في تاريخه بفارق أربع نقاط عن الأهلي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق