«باعت كليتها بـ30 ألفا وعرضت فص كبدها للبيع».. ريهام: الديون أغرقتني وعليّ أحكام

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

«الدنيا اسودت في وشى بعدما تراكمت الديون على وصدر ضدى حكمين قضائيين بالحبس فبعت كليتى ب 30 ألف جنيه لكنها لم تكفى فعرضت فص كبدى للبيع» بهذه الكلمات التي يكسوها الإنكسار والألم، لخصت«ريهام. ص. إ»، 44 سنة ربة منزل ومقيمة قرية ديو الوسطى التابعة لمركز السنبلاوين.

وقالت للمصرى اليوم «أنا عندى 5 أطفال وزوجى مريض وعمل عملية قلب مفتوح وحالتنا صعبة جدا واضطررت للإستدانة من البنك ومن أحد المرابين علشان أعمل أي مشروع أقدر اصرف منه على بيتى وعيالى وأساعد في علاج زوجى لكن للأسف المتعوس متعوس والدنيا اسودت في عينى بعد تراكم الديون والمرابى بيضاعف على المبلغ وأخد على أحكام بالحبس»

وأضافت«مشكلتى بدأت عندما انتقلنا من القاهرة إلى قرية ديو الوسطى بالدقهلية بعد تعيين زوجى ضمن ال 5٪ بإحدى الوحدات الصحية وكنت بأشتغل في القاهرة في حضانة وبأساعد في مصاريف البيت لكن في القرية هنا مافيش أي شغل ومرتب زوجى لا يكفى خاصة بعدما استأجرنا شقة للسكن ب 900 جنيه في الشهر ففكرت اعمل مطعم واقترضت من البنك الأهلى مبلغ 10 آلاف جنيه لكن للاسف المشروع لم ينجح بسبب ظروف الناس وعدم اقبالهم عليه فقررت افتح»بقال تموينى«وهو احد مشروعات وزارة التموين واستأجرت محل مناسب وأخدت معه قرض 40 أف جنيه بضمان مرتب زوجى»

وتابعت«اثناء العمل مرض زوجى وأجرى جراجة قلب مفتوح وتوفى والدى وحصلت على ميراثى مبلغ 53 ألف جنيه ففكرت أبنى بيت حتى نترحم من الإيجار إلا ان المبلغ لم يكفى وقمت بإقتراض مبلغ من مرابى قيمته 13 ألف جنيه لكن لازم أسددهم 26 ألف جنيه مقابل ايصالات أمانة وقعتها له وللأسف المحل لم يكفى سداد القرض والديون حتى تراكمت على الديون والفوائد»

وقالت بإنكسار«عندما أصبحت غير قادرة على السداد قررت أبيع كليتى وبالفعل عرضت الفكرة على النت وكلمتنى سمسارة أعضاء بشرية وأخذتنى لإجراء التحاليل والأشعات اللازمة واكتشفت انى مصابة بالضغط والسكر لكن الاطباء اعطونى علاج واتفقت لى مع سيدة لشراء الكلية لكنها رفضت بعد ذلك فإتفقت مع شاب آخر اسمه محمد على شراء الكلية بمبلغ 100 ألف جنيه وقلت للأطباء بالمستشفى أنه قريب زوجى وأنا بتبرع له لأنه مريض ومحتاج حد ينقذه»

وأضافت«السمسارة نصبت على في كل حاجة اولا قالت لى الدكاترة هيفتحوا مكان 5 غرز فقط ففوجئت انهم فتحوا لى 50 غرزة وبعد العملية عرفت انهم اخدوا كليتى السليمة وتركوا لى كلية مريضة تعمل بكفاءة 14 ٪ فقط وهم كانوا عارفين لكن للأسف لم يهتموا وكمان للأسف السمسترة اعطتنى 30 ألف بس ولما سألت على باقى المبلغ هددتنى تبلغ عنى علشان ببيع أعضائى فعدت لقريتى بعد 4 أيام قضيتهم في المستشفى في حالة اعياء شديد»

وتابعت «المبلغ اللى حصلت عليه لم يكفى ديونى ودفعت 10 الاف جنيه للمرابى والباقى للبنك لكن للأسف المرابى حصل ضدى على حكمين غيابين كل واحد بسنتين ودلوقتى حياتى مهددة بالسجن وصحتى تعبت ومش عارفة اعمل تيه فقررت أعرض فص كبدى للبيع علشان أقدر أسدد ديونى ولا أدخل السحن لأنى عايزة اربى عيالى وارعى زوجى المريض فأنا على استعداد لعمل أي شئ من اجل عيالى وزوجى»

وانهارت وهى تقول«كل يوم بيعدى على في رعب بخاف لو سمعت صوت سارينة الشرطة في التليفزيون لأن بأحس ان ممكن في أي وقت يتقبض على وعيالى تتشرد من بعدى»

وأضافت باكية«أنا خايفة حد يعاير ولادى بحكايتى ويعرفوا ان أمهم مهددة بالسجن وباعت أعضائها علشان تأكلهم لكن أعمل ايه الدنيا وحشة أوى وأنا وزوجى مالناش أي حد» .

سيدة تبيع كليتها وتعرض فص كبدها للبيع
سيدة تبيع كليتها وتعرض فص كبدها للبيع
  • الوضع في مصر

  • اصابات

    165,951

  • تعافي

    129,636

  • وفيات

    9,316

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق