برامج رمضانية خالفت الكود الأخلاقى لقضايا السيدات

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لاقتراحات اماكن الخروج

التحريض على العنف والتشجيع على التحرش، وغلبة الطابع الذكورى على ضيوف بعض البرامج، كانت أبرز ملاحظات التقرير الأولى لرصد صورة المرأة بالبرامج التليفزيونية المذاعة خلال شهر رمضان، والذى أصدرته لجنة الإعلام بالمجلس القومى للمرأة، وتلقت «المصرى اليوم» نسخة منه.

ورصدت المؤشرات الأولية للتقرير عددًا من السلبيات فى بعض البرامج التليفزيونية المعروضة على مختلف المحطات التليفزيونية، منها عدم التزام بعض البرامج بـ«الكود الأخلاقى» لمعالجة قضايا المرأة، والتحريض على العنف وتشجيع على التحرش، كما ظهر فى إحدى حلقات برنامج لحظات جريئة على قناة «القاهرة والناس»، أن ملابس الفتيات تكون سببًا للتحرش، فضلا عن غلبة الطابع الذكورى فى ضيوف برامج المقالب، مثل ضيوف برنامج «رامز عقله طار» الذى احتوى على عديد من الألفاظ الجارحة من مقدم البرنامج، فضلًا عن السلوكيات غير المقبولة. ورغم أن برنامجى «شيخ الحارة» و«العرافة» أذاعا قضايا سلبية عن المرأة عن طريق الضيوف، مثل انتهاك الخصوصية، والخلافات والفضائح، والتشهير، والخيانة، والغيرة، والتعصب، والتجاوز بالإساءة، إلّا أنهما أظهرا صورًا إيجابية للمرأة، مثل التحكم فى الغضب، والشخصية القوية، والقدرة على التحدى، والثقة، والصراحة، واحترام الأديان، وتقبل الاختلاف مع الآخر.

فى المقابل قدمت بعض البرامج صورة إيجابية عن المرأة، وأبرزت صور المرأة باعتبارها السند، كاتمة السر الصامدة المكافحة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق